بالصور : أمرأة تجر 6 سيارات باستخدام شعرها

https://i0.wp.com/www.5reb.com/uploads/2011_11/image2011_11i6dk8.jpg

يبدو أن الأشياء الغريبة التي يقوم بها الصينيون لا تنتهي اطلاقاً مما يجعلهم محط أنظار العالم كله .
فمنذ فترة ظهرت في الصين رياضة غريبة و ذلك إن كان يصح أن تصنف مع الرياضات و قد أطلق على هذه الرياضة أسم شمشونية بسبب القوة الخارقة التي توجد في الشعر و التي تتطلبها هذه الرياضة.
و هذه الرياضة بالمختصر هي عبارة عن القدرة على الجر بالشعر , ولا بد أنك شاهدت أحد الرجال الصينيون اللذين يمارسون هذه الرياضة على التلفاز حيث تراهم يجرون الأثقال باستخدام شعرهم فقط.
وكان المستغرب في الأمر أنه ظهر مؤخراً بعض النساء الصينيات اللواتي يتمتعن بنفس القدرة العجيبة و الغريبة .
اذ استطاعت أحدى السيدات الصينيات أن تسجل رقم قياسي في هذه الرياضة بأسمها و ذلك بعد أن تمكنت من استخدام شعرها فقط لجر 6 سيارات ولمسافة 50 متر متواصلة .
وبذلك أصبحت هذه المرأة أول مرأة تنجح في هذه المهمة و تبطل احتكار الرجال للأرقام القياسية في هذه الرياضة.
و بالفعل فقد تمكن هذه السيدة من أن تثبت أنه تكمن في شعرها قوى شمشون الخارقة .
وارفقت الموضوع ببعض الصور لأنني أعرف أن الموضوع صعب التصديق بدون مشاهد حقيقية

إبداع لذيذ: غرفة كاملة مصنوعة من الشوكولاته! مرفق بالصور

كدعاية لأحد المراكز التجارية في كالينينغراد -روسيا، قام المركز بتعيين فنانة لتقوم بنحت غرفة كاملة من الشوكولاته!
  الفكرة أصلاً تعود للوكالة الدعائية Ad Hunters، وقد اختاروا الفنانة إيلينا كلايمنت للقيام بهذه المهمة والتي استخدمت فيها حوالي 420 كيلو جرام من الشوكولاته الداكنة والبيضاء والشوكولاته المخلوطة بالحليب!

وقد صنعت كل شيء في الغرفة باستخدام الشوكولاته بدايةً من الأريكة وانتهاءً بالورود و حامل الشمع!



مساحة الغرفة حوالي 20 متر مربع، وتشكل الشوكولاته الداكنة منها حوالي 40% ، و40% أخرى من الشوكولاته بالحليب والباقي شوكولاته بيضاء!

تقول الفنانة المختصة أصلاً بالنحت على الجليد أنها استمتعت كثيراً بصنع هذه الغرفة حيث أن الشوكولاته دافئة وجميلة وأفضل من الجليد كمادة للنحت!

في النهاية قام المركز التجاري بتقسيم الغرفة اللذيذة على زواره يوم 18 نوفمبر احتفالاً بمرور 5 أعوام على افتتاحه!

صحيح كما نقول دائماً أن للفنون جنون!

صاحبة اكبر شفتين بالعالم نفختهما باكثر من 100 حقنة سيليكون

   نابلس الحدث
تمكنت روسية من الفوز بلقب صاحبة أكبر شفتين في العالم، بعد أن نفختهما بأكثر من 100 حقنة سليكون، لتشبه شخصيتها الكرتونية المفضلة جاسيكا رابيت. وقالت الفتاة كريستينا راي (22 عامًا)، إنها كانت مقتنعة بأن شفتيها الرفيعتين جدًّا تجعلانها قبيحة، لذلك قررت أن تنفخهما حتى تبدو مثل جاسيكا رابيت، وهو ما كلفها نحو 4 آلاف جنيه إسترليني.

وتعترف الفتاة -وهي من سان بطرسبرج بروسيا- بأنها تعاني من إدمان لعمليات تجميل شفتيها بالنفخ، رغم أن الحقنة الواحدة تكلفها 40 جنيهًا إسترلينيًّا، فضلاً عن الألم الشديد الذي ينتج منها. 
وتؤكد أنه لن يمنعها شيء من تكبير شفتيها. وعن حالها الجديدة بعد عمليات التجميل، قالت: شفتاي تبدوان رائعتين وتجعلاني سعيدة رغم أنه في بعض الأحيان يصرخ البعض في الشارع في وجهي قائلاً: يا ذات الشفتين الكبيرتين، لكني لا أبالي، وذلك نقلا عن صحيفة ديلي ميل البريطانية.

وتؤكد الفتاة أنها لن تتراجع عن هدفها لكي تبدو شفتاها مثل شفتَي الفتاة الكرتونية الشهيرة جاسيكا رابيت. وأضافت: “كانت شفتاي صغيرتين جدًّا عندما كنت أقارنها بمن حولي. وعندما كنت في الرابعة من عمري قررت أنه عندما أكبر سأكبِّرهما. ولفتت كريستينا راي إلى جمال شفتَي شقيقتها. وقالت: شقيقتي الكبرى أيرا تتمتع بشفتين كبيرتين وجميلتين، لذلك لما رأيت شفتَي رابيت اعتبرتها رمزًا للفتاة المثالية.

وأكدت الفتاة الروسية أنها وهي صغيرة كانت تشاهد الإعلانات عن التجميل بالسليكون والبوتكس في التلفزيون التي كانت تغمر القنوات ليلاً ونهارًا. وتابعت كريستينا قائلةً إنها في المدرسة كان زملاؤها يطلقون عليها لقب قبيحة بسبب شفتيها الرفيعتين، لهذا كانت مقتنعة بأنها إذا نفختهما ستصبح جميلة.

وعندما وصلت إلى عامها الـ17 ذهبت كريستينا إلى عيادة تجميل وحقنت شفتيها وأخذت أول حقنة، وكانت مؤلمة للغاية، على حد تعبيرها. واعتبرت كريستينا أن شفتيها الكبيرتين ساعدتاها على تعزيز ثقتها بنفسها، وجعلتاها سعيدة، فضلاً عن أن والديها سعيدان بها بغض النظر عن هيئتها.

جنية صيني جديد يغزو الأسواق المصرية و بسعر 80 قرش للعملة

https://i0.wp.com/c139491.r91.cf0.rackcdn.com/photos/1742878/medium.jpg 
حادثة عجيبة من نوعها .. حيث يبدو ان أستغلال الأنفلات الأمني مازال له أثار حيث بعدما امتلأت الأسواق المصري بالسلع الصينية  التي دخلت كل البيوت الراقية منها والمتوسطة و الفقيرة بدأت تغزو حاليا جنيهات فضية تشبة الجنية المصري ” العملة المصرية ” في الشكل والحجم والسماكة ، ولكن تم توريدها لمصر خلسة ويتم تداولها بسعر 80 قرش بدلا من 100 قرش بما يساوي قيمة الجنية المصري العملة المصري الحقيقية .
وبناءا على ذلك تقدم رئيس شعبة الأدوات المكتبية بالاتحاد العام للغرف التجارية أحمد أبو جبل بطلب إلى المجلس العسكري لفتح تحقيق حول واقعة تهريب الصين لكميات كبيرة من العملات المعدنية .
وقال  احمد ابو جبل ان هذا الجنية تم دخوله مؤخرا إلى السوق المصري عبر شحنات من لعب الأطفال المستوردة من الصين وتغييرها بقيمة أقل من الجنيه تصل إلى 80 قرشا فى مقابل الجنية الصينى المقلد.
وعن صورة الجنية الصيني فهو  من  ذو وجهين الاول بصورة وجه يوناني وليس الوجه الفرعوني كما في الجنيه الحقيقي، كما أنه أخف وزنا وتبلغ تكلفته في الصين ما يوازي ربع جنيه مصري، في حين يتم تهريبه وتسويقه داخل مصر بما يوازي 80 قرشا.
يذكر ان السلع الصينية انتشرت في مصر بشكل مبالغ فيه حتى وصلت لحد كساد السلع المصرية ، ومن السلع المصرية المنتشرة في مصر الادوات الكهربائية بأنواعها وكذلك السيارات والموتوسيكلات ، وادوات المطبخ ، وحتى العروسات وغشاء البكارة اصبح صيني .

بالفيديو : تشيع جثمان أحد الشهداء وعند وصوله للمسجد أكتشفوا انه على قيد الحياة

بالفيديو : تشيع جثمان أحد الشهداء وعند وصوله للمسجد أكتشفوا انه على قيد الحياة

أذاعه قناة ال سى بى سى الان مباشر تشيع جنازة احد الشهداء اللذى استشهد اليوم فى ميدان التحرير وذلك بعد الاشتباكات التى تشهدها مصر منذ امس فى الميدان وجميع محافظات مصر وخصوصا محافظه الاسكندرية والسويس ولم يتم حتى الان التعرف على اسم الشهيد او سنه وقد توفى فى شارع محمد محمود اللذى يشهد الان كر وفر بين الثوار والجيش والشرطه من جهه اخرى وذلك للسيطرة على ميدان التحرير وفضه من المتظاهرين
يذكر ان عدد الوفيات حتى الان وصل الى 4 وفيات و250 مصاب حسب اخر تقرير لوزارة الصحه

كان تلك الخبر منذ قليل ولكن من قليل فى برنامج 90 دقيقه كانت المفاجأة ان المصاب اللذى تم حمله على الاكتاف والطواف به فى التحرير لم يكن متوفى ولكنه كان مصاب باغماء شديد
وتم اكتشاف ذلك بعدما ذهبوا به الى مسجد عمر مكرم وبدأ ان يفوق وذهبوا به الى المستشفى على الفور وانه لم يستشهد بعد

شاهد فيديو الطواف به في الميدان


فيديو خبر انه على قيد الحياة

20 ألف جنيه جمرك فستان فرح يارا ناعوم

https://i0.wp.com/images.bokra.net/bokra/20.11.2011/yara%20noom//yafra.jpg 
على متن طائرة الشرق الأوسط القادمة من بيروت عاد عبدالله السعيد، لاعب النادى الأهلى، حاملاً فستان زفاف يارا ناعوم، عروس عماد متعب. وقدّر رجال الجمارك فى مطار القاهرة الدولى جمرك فستان الزفاف بـ20 ألف جنيه بسبب ما يحتويه من تطريز بالألماظ. الغريب أن عماد متعب الذى كان فى استقبال «السعيد» والفستان أمام صالة الوصول رقم 3 رفض سداد هذه الرسوم باعتبارها مبالغاً فيها، وحاول إجراء اتصالات هاتفية لخفض الرسوم أسفرت عن خفضها إلى 6400 جنيه سددها متعب على الفور. الفستان كان آخر خطوة فى حفل الزفاف الذى يستعد له «متعب» فى 2 ديسمبر المقبل، حيث تولى تصميمه اللبنانى الشهير «إيلى صعب» المعروف بأنه مصمم الفنانات مثل إليسا ونانسى عجرم، ويقدر ثمن الفستان بـ300 ألف جنيه