بجد انا خلاص الراجل ده بركه هههههههههههههههههه

خد الكلمه دي نسخ
[[hazem.salah.abolsmaeil]]
واكتبها في شات الفيس بوك
هيطلعلك ابو اسماعيل 😀
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-snc7/s320x320/389248_345141218866034_100001104773962_907812_725617559_n.jpg
Advertisements

سيدة تتزوج من مبني مهجور .. وأخرى من حمار !

https://i1.wp.com/yamazaj.com/news/wp-content/uploads/2012/03/7527573705111.jpg
 واشنطن ـ الولايات المتحدة الامريكية : حالة غريبة من نوعها يصعب تصديقها قامت سيدة من سياتل بالزواج من مبنى مهجورا تجاوز عمره 100 سنة.
وبررت العروس بأن السبب وراء ذلك لم يكن مشاعر الحب؛ وإنما كان بهدف محاولة إنقاذ المبنى من خطر الانهيار، ولفت أنظار السلطات والمجتمع إلى مشكلة إعادة بناء بعض الأحياء السكنية القديمة في المدينة. 
ومن اغرب الزيجات ايضا كانت زواج امريكية من حمار ، مؤكده بأنها تعيش معه قصة حب منذ عامين، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط.

شاهد بالصور جميع الفنانين مع امهاتهم

بمناسبه عيد الام نقدم لكم
بالصور جميع الفنانين مع امهاتهم 
لاميتا ومامتها
ر
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-prn1/547962_10150882304189782_11073844781_12844388_1511908835_n.jpg 
ميريام فارس ومامتها
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash3/536776_10150882249824782_11073844781_12844190_1400680856_n.jpg
شيرين ومامتها
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash3/561264_10150882393434782_11073844781_12844565_1217489886_n.jpg
ماما نانسي 🙂
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash3/557143_10150882431949782_11073844781_12844645_1988690164_n.jpg
 مي عز الدين ووالدتها
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-prn1/531176_10150882896654782_11073844781_12846264_1653008780_n.jpg 
 
 درة ومامتها
 https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash3/558243_10150882603914782_11073844781_12845215_833163865_n.jpg
آمال ماهر ووالدتها
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash3/559787_10150882777254782_11073844781_12845746_1581009532_n.jpg
رامي جمال ووالدته ووالده
 https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash3/542147_10150883092934782_11073844781_12846915_1701903446_n.jpg

إليسا ووالدتها
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-ash4/295402_10150883178209782_11073844781_12847070_2015208315_n.jpg

منة فضالي ومامتها
https://fbcdn-sphotos-a.akamaihd.net/hphotos-ak-prn1/527094_10150883215534782_11073844781_12847116_117879134_n.jpg

مواقف طريفة ومحزنة في اختيار هدايا عيد الأم

undefined

أحيانًا ينتظر الشخص يومًا مميزًا؛ لكي يتذكر به أهم الاشخاص في حياته، وقد ينسى، لولا أن تذكّره وسائل الإعلام والإعلانات التجارية التي تحرص على استغلال كل شاردة وواردة من المناسبات والأيام المميزة في حياتنا؛ كي تبيع ما لديها.

يأتي يوم الأم كواحد من أهم الأيام والمناسبات، والتي للأسف يكون الأكثر حميمية في حياتنا؛ بسبب انشغالاتنا وبعدنا عن صدور أمهاتنا.
وتختلف طقوس السيدات والرجال، العزاب منهم أو المتزوجون، في اختيار الهدية المناسبة لأمهاتهم، ويأتي الخيار الأصعب عند التفريق بين الأم والحماة، والزوجة كذلك.
«سيدتي» فتحت الملف؛ لتتعرف إلى طقوس وعادات ومواقف مرّ بها ضيوفها عند اختيار هدايا الأمهات، وكيف تتحول الهدية من ذكرى جميلة إلى أليمة أحيانًا.
تقول الشاعرة إلهام بكر: إنها قدّمت لوالدتها حقيبة جلدية من ماركة عالميَّة، وتضيف: في بعض الأحيان نجتمع أنا وأخواتي ونشتري لها هديَّة، وكان والدنا -يرحمه الله- يشجعنا على ذلك، لكنه كان أيضًا يغار، ويسأل: لماذا والدتكم؟ وهل الأب حظه ضائع كونه ليس له يوم؟ فكنا نضحك، ثم صرنا نحسب حسابه ونشتري له هدية خاصة؛ نقدمها له في عيد الأم. ومع ذلك لم نسلم من تعليقاته، فقد كان يقول: «طيب اليوم يوم الأم ولماذا أنا؟! فنرد عليه بأننا في الحالتين لن نسلم من تعليقاتك. ولا أذكر أي موقف سلبي لزوجي؛ لأنه لم يقدّم لوالدته أي هدية، ولا يلتفت إلى ذلك، رغم أنني كنت أطلب منه أن يقدّم لها هدية، حتى لو باقة ورد.

الذهب الخيار الأمثل
أما ابنتها رازان فقالت إنها وشقيقاتها سلوان ونجوان وسديم ومنى قدّمن لوالدتهن عقدًا من الذهب، وهن يحتفلن معها بعيد الأم عند جدّتهن لأمهن، وتضيف: نحن نجتمع كلنا عند جدتي، وندعو بعض الصديقات وأمهاتهن لنحتفل معًا، علمًا بأننا لا نقصر في تذكّر والدتنا في يوم الأم؛ لأننا نغتنم أي فرصة، مثل تدشينها ديوانها الأول، ونقدم لها هدايا مختلفة.

الفنانة التشكيلية سعاد بلخضر تقول: في هذا اليوم افتقدت أمي كثيرًا، وبكيت كثيرًا، فقد توفيت منذ خمسة أشهر -يرحمها الله- وكنت أسافر قبل عيد الأم بيومين؛ لأقضي معها هذا اليوم وأقدّم لها هديتها التي تحبها، وغالبًا تكون عبارة عن «تعليقة» ذهب مع سلسال. وكنت في الماضي، قبل وفاة والدي، أهديه هدية مثلها؛ لكي لا يأخذ في خاطره، خاصة أنه سبق أن عاتبني في إحدى السنوات عندما نسيت هديته بقوله: هل الأم وحدها تستحق أن تتذكريها حتى وإن لم يكن لنا عيد نحن الآباء؟! ومن يومها لم أفرط في هديته؛ إما ساعة أو ولاعة أو سبحة.

أما عن غيرتها إذا أهدى زوجها هدية لوالدته، فقالت سعاد: بالعكس، كنت أحثه على ذلك؛ لأنني أعلم أنه سوف يشتري لي هدية مثلها. أما بناتي فهن يعرفن أنني مثل أمّي أحب التعليقات والذهب، فيشترين لي كل عام هدية مختلفة.

أقدّم ما تحتاجه
منال خياط، مدربة وخبيرة تجميل، تشرح توجهها في اختيار الهدية قائلة: عادة أختار قطعة ذهب أو شيئًا أعرف أن والدتي في حاجته إليه، وقبل يوم الأم هذا العام بأيام سمعتها تتحدث عن كرسي مساج، فاشتريته، وسأقدمه لها مع باقة ورد. وأذكر عندما كنا صغيرات كان والدنا -يرحمه الله- يعطينا النقود ويشجعنا على تقديم هدية للأم بعيدها، وكانت تتراوح بين العطور والشنط، أو أدوات ماكياج.

وبحكم أن عندي ولدًا واحدًا، وقد ربته جدته، حتى بات يعتبرها والدته، ومن المواقف الطريفة أذكر أنه قبل سنوات أرسل لي بطاقة تهنئة بيوم الأم، وكتب عليها العبارة التالية: «إلى منال.. التي أعتبرها بمقام (بابا)، أعرف أنك أمي، لكنك الأم الثانية، أما الأولى فهي جدتي التي ربتني. كل عام وأنت بخير يا (ماما) الثانية».
مقالات ذات صلة:
تعرفى على شخصية “حماتك” من لون هديتها

هدايا الرجال.. لا تشبههم
الملحن عادل الصالح يقول: إنَّ أول هدية أهداها لوالدته كانت مكافأته عنها علقة خفيفة، ويوضح قائلاً: عندما كنت صغيرًا، وتحديدًا في المرحلة الابتدائية، سمعت إخواني وأخواتي يتحدثون عن هدية يوم الأم، وكان معي خمسة ريالات، فاشتريت لعبة على شكل علبة بداخلها فأر يقفز إذا فتح غطاء العلبة، وقدّمت العلبة لوالدتي، وما إن فتحتها وقفز الفأر في حجرها حتى قفزت هي معه، معتقدة أنه فأر حقيقي، وكان نصيبي علقة خفيفة. أما هذا العام فسأهديها خاتمًا يتوسطه فص أحمر من الأحجار الكريمة، ولم تعلم أنَّ زوجتي البريطانية سمعتها تتحدّث عن خاتم بهذه المواصفات.

وقد تعوّدت زوجتي البريطانية على إهدائها هدية، وهي عوّدت زوجتي الثانية على هذا التقليد. ولا أمانع، بل أشجع زوجتيّ على إهداء أميهما هديتين، بمناسبة يوم الأم.

أحبك كل يوم
الشاعر والملحن وسيم باسعد يتحدث عن المناسبة، فيقول: زوجتي تهدي والدتي في نفس يوم الأم، أما أنا فأحتفل بأمي قبل أو بعد يوم الأم بيوم، وليس في اليوم نفسه. وكذلك أشجع زوجتي على إهداء والدتها، فهي مناسبة لنقول للأم «هذا يومك، ونحن نحبك كل يوم وليس في هذا اليوم فقط»، وعادة لا أحدّد نوع الهدية، إنما أذهب إلى السوق ومعي أم أنور «زوجتي»، ونبدأ عملية البحث عما يسعد أمي وأمها.

وعن غيرة زوجته يعلق: زوجتي هي ابنة عمي، وتربينا في بيت واحد، بل والدتي هي من ربّتها، وهذا ما كسر في داخلها الإحساس بالغيرة من والدتي.

أما زوجته أم أنور فتقول: أم وسيم هي أمي وليست حماتي، فكيف أغار من أمي؟! بل أحرص على تذكيره واختيار أجمل وأثمن هدية لها. وهديتي تختلف عن هدية وسيم لأمه، وكذلك وسيم يهدي والدتي هدية مختلفة عن هديتي لأمي.

وعن نوع الهدية التي سيقدّمها كل منهما لأمه، يقول وسيم: هذا العام اخترت لها مجموعة عطور ومجموعة مخلّط بخور، وهو النوع الذي تعشقه أمي، وزوجتي ستهديها ساعة ثمينة، وكذلك سأقدّم لحماتي ساعة، بينما زوجتي ستقدّم لوالدتها مجموعة عطور ومخلّط بخور.

الزهور هي الأساس
الشاعر تركي محرّق، الفائز بمسابقة «سيدتي» للشعر الغنائي، شاركنا تحقيقنا شارحًا ما يفعله بهذه المناسبة، فقال: ما زلت أعيش مرحلة الخطوبة، وأشعر أن خطيبتي تريد الكلام، لكنها لا تعلن، إنما تطلب مني مرافقتها لي؛ لتساعدني على اختيار هدية يوم الأم لوالدتي، ووالدي ليس لديه أي اهتمام بهذا الموضوع. طبعًا هديتي تكون منوّعة، والثابت فيها باقة الورد والعطور. لكنني سمعتها تتكلّم بشكل عام أنها تريد تغيير جهاز جوالها، وبحكم أنها ضعيفة في التعامل مع التقنية، كنت أريد أن أهديها «آي فون» فرفضت، فاشتريت لها «جوال نوكيا»، تستطيع التعامل معه بسهولة.

مزيل العرق
وذكرت منال محمد قصَّة جمعت بين زوج أختها ووالدتها في يوم الأم، حيث كان بينهما خلاف قبل المناسبة، ولكن حين حلت المناسبة أحبّ أن يحضر لها هدية، فأهداها «المروحة» التي كانت تريدها، وعندما وصل عند باب منزلها ليسلمها الهدية، طلبت أن يضعها عند باب المنزل من دون أن يصعد إليها؛ لتنزل بعد ذلك وتأخذها.

وأردفت قصة أخرى كانت هي بطلتها الرئيسة، حيث اشترت لوالدة خطيبها خاتمًا من الذهب؛ احتفالاً بيوم الأم، بينما قدم خطيبها لوالدتها «مزيلاً للعرق»، فرفضت والدتها استخدامه قائلة: أنا لا أضع مزيلاً للعرق، أنا الحمد لله لا أعرق، وسبّب هذا الموقف لمنال من الضيق والحرج الكثير، وفي وقت المناسبة من العام التالي طلبت منه عدم تقديم هدية مثل هدية العام الماضي.

جورب وبطانية..
أما رباب فذكرت قصَّة لزوجة احتفلت بعيد الأم مع والدة زوجها، فقدّمت لها «جوربًا» كهدية بهذه المناسبة، ما أثار غضب زوجها ووالدته.
وأضافت أيضًا قصة لفتاة استغلت مناسبة عيد الأم لتتقرب من سيدة؛ حتى تخطبها لابنها، فتوجهت مع والدتها لهذه السيدة مقدمة «بطانية» كهدية لها، وبعد كل هذا العناء لم تستطع الزواج به.

وفي إطار الأجواء العائلية، ذكرت ليلى محبوب قصة احتفالها مع إخوتها بوالدتها، وبعد تقديم الهدية لها، فاجأهم سؤالها لهم: ما سعر هذه الهدية؟ وما زاد الموضوع طرافة غضب والدها؛ بسبب عدم مشاركته في تقديم الهدية، مع العلم أنه قدم لها هديته الخاصة مسبقًا.

قصة محزنة
وروت لنا (خ.أ)، قصَّة مؤثرة جدًا، وذكرت أنه كلما جالت بخاطرها هذه القصة تذرف الدموع، تقول: كانت جدتي مريضة، وقامت بعمل عملية في عينها، وكنت أنا مرافقة لها لرعايتها، وبعد خروجها من المستشفى أراد عمي أن أجلس في بيته لأرعاها كذلك؛ بسبب الكحة التي تنتابها ليلاً، لكن عندما كنت أذهب لأحضر لها الماء من الثلاجة كنت أجدها مغلقة بالمفتاح، من قبل زوجة عمي، ما يضطرني لجلب المياه من الصنبور، وعند الصباح عندما تحتاج جدتي لتناول حبوبها أجد الثلاجة كذلك مغلقة، وحتى الفطور والخبز كله كانت تضعه في الثلاجة، وعندما سألت جدتي عن ذلك، قالت لي: هل تعلمين لماذا تعاملني زوجة عمك بهذه الطريقة؟ فسألتها: لماذا؟ فقالت: لأنه في العيد أخذها عمك إلى محل الذهب وقال لها: اختاري هدية لأمي، فاختارت أخف قطعة في المحل، وقال لها: هذه خفيفة جدًّا لا تناسب أمي، فأجابته: بل جميلة وذوقها رفيع، فلو كانت لأمي لما اخترت غيرها.. فوافق على شرائها، وبعدها أخذ أمه إلى محل الذهب نفسه وقال لها: اختاري لي هدية لزوجتي، فقالت: أخشى ألا يعجبها ذوقي، فلتحضرها لتختار ما تشاء، فأصرّ عليها ابنها بأن تختار لها هدية على ذوقها لتكون مفاجأة، لها فاختارت 4 أساور ذهب باهظة الثمن.

وعندما سألها: هل هذه ما اخترته لها؟ فأجابته: «تنفعها في المستقبل» وتستاهل أكثر. وجاء يوم المناسبة وكعادة عمها كان يقوم بتوزيع العيديات على الأطفال والهدايا على الكبار، ووصل إلى هدية والدته وزوجته، وناول كل واحدة كيسها، وفتحت كل منهما كيسها أمام الأخرى، وتفاجأت الزوجة بالتعليقة الخفيفة التي اختارتها لأم زوجها بأنها لها! فقالت له: ألم تقل إنها لأمك؟ فقال لها: طالما أعجبتك ورغبت بها فهي لك.. وعندما فتحت الأم كيسها فوجدت الأساور.. فقالت له: أليست هذه أساور زوجتك؟ فأجابها: بل أساورك… فحينها فهمت الأم أن زوجة ابنها بخلت عليها واختارت لها أقل شيء، في حين هي اختارت لها الأفضل والأغلى، فبكيت.. فأجابتها حفيدتها: وما الجديد يا جدتي؟ فأنا كنت معكم في المناسبة وشهدت هذا الموقف! فقالت لها: الذي لم تعرفيه بعدها أن زوجة عمك قالت لي: «هذه طبخة طبختها أنت وولدك». ومنذ ذلك الحين وهي تعاملها بقسوة، رغم أن الجدة لم تفعل شيئًا، بل كانت نيتها صافية.

اعلانات الملابس الداخلية تثير غضب المصريين بين ” دايس و كوتونيل “..بالفيديو الممنوع من العرض

undefined

 مواقف وطرائف  ـ خاص : حالة من الغضب تنتاب كل من يشاهد اعلانات الملابس الداخلية الجديدة لماركة “دايس ” الرجالية ، حيث أنها لم تضم مشاهد مثيرة بل أنها تضم ألفاظ وإيحاءات فاضحة .
ومن ضمن الكلمات التي يتضمنها الإعلان ” دايس لكل المقاسات ” ، “دايس بتاع كل الناس ” ، و”دايس لكل الأوضاع “.
 ولم تقتصر الكلمات على ذلك فقط بل تضم تضم أيضا الإعلانات في الشارع على صوراً لهذا المنتج مستفزة جداً ، لكل المارة .
 يذكر أن إعلانات دايس لم تكن الأولى والأخيرة التي تغضب المصريين بل سبقها إعلانات ماركة “كوتونيل” التي أغضبت المصريين  خاصة وان  وقت عرضة كان في شهر رمضان ، مما اعتبره البعض لا يحترم حرمانية الشهر الفضيل .
 اعلان دايس  يثير الغضب

باربي الحقيقية: صور مدهشة لفتاة صغيرة تشبه الدمية!

undefined

تصوروا أنها هذه الصورة ليست دُمية بل طفلة حقيقية!
اسمها إيرا براون وهي فتاة أمريكية عمرها عامين فقط، لكنها مع صغر سنها باتت واحدة من أشهر عارضات الأزياء في أمريكا، حيث وقع أبواها عقوداً مع شركات ملابس الأطفال الكبرى لتقديم عروض لملابسهم.
لا توجد أي معلومات عن هذه الطفلة لذا أترككم مع صورها المدهشة:

طفلة رائعة لكن أشعر بالأسى لحالها لأنها (بفعل أبويها) لن تعيش طفولتها على الإطلاق ..

بعد فضيحة فيلمها الاباحي.. رزان المغربي تعود إلى “الحياة”

فيديو فضيحه رزان المغربي
أعلنت شبكة تلفزيون “الحياة” عن مجموعة من القرارات الهامة، أولها عودة رزان مغربي إلى المحطة بعد توقف دام أكثر من عام على خلفية الفيديو الشهير الذي انتشر لها عبر المواقع الالكترونية.

وجاء في بيان “الحياة” أنّه تقرر الاستعانة بإعلاميين غير مصريين في المرحلة المقبلة بهدف التواصل مع قطاع أوسع من الجمهور العربي.

وإلى جانب جورج قرداحي ورلى سعد، قررت “الحياة” إعادة رزان مغربي إلى تقديم برنامج مسابقات جديد بعدما ابتعدت عن الأضواء لفترة كافية بعد الأزمة الشهيرة.

واعتبرت إدارة القناة أنّ “تلك الفترة كانت كافية لعودة نجمة برامج المسابقات إلى جمهور “الحياة”.

كما ورد في البيان أنّ القناة تدرس وضع مقدمي البرامج المتعاقدين مع “الحياة” خصوصاً أصحاب المرتبات الكبيرة بهدف تكليفهم ببرامج جديدة أو إنهاء التعاقد معهم كالإعلامية هبة الأباصيري.

وقررت المحطة إعادة النظر في مواقف بعض البرامج “التي لا تسجّل الإقبال الجماهيري” مثل “منتهى الصراحة”، و”الجورنال”، و”مصر تقرر” ودراسة أفضل السبل للإفادة من مقدمي البرامج الثلاثة في حال إلغائها.

وتعتزم “الحياة” “التعاقد مع وجوه مخضرمة في مجال الـ “توك شو” لدعم هذه النوعية من البرامج التي تتميز بها شاشة “الحياة”، ويتم التفاوض حالياً مع أسماء عدة من بينها الإعلامي حمدي قنديل”.

http://t3.gstatic.com/images?q=tbn:ANd9GcSF_6h-OgMHz2Dd4jPan4pGY490GDFJIaQGvmdIfIejt7J2WU9o

+18 الممثلة الكولومبية صوفيا فيرغارا أكثر نساء الأرض جاذبية للعام 2012

https://encrypted-tbn2.google.com/images?q=tbn:ANd9GcRugn81X8ceRDPYWhVij5Uuv_1SQxt8M22ZMxt4mIE2rLHlQ2ijIw
إحتلَّت الممثِّلة الكولومبية، صوفيا فيرغارا، المركز الأوَّل في قائمة أكثر النساء الجذابات في العالم حسب استفتاء موقع “AskMen” الذي شارك فيه أكثر من مليون قارئ.
وبحسب الموقع، إستطاعت فيرغارا، أن تستقطب أصوات القراء الذين يبحثون عن المرأة التي تتوفر فيها أبرز خصال الشخصية الناجحة، مثل الذكاء، والموهبة، والجاذبية، والجمال. وهذه هي السنة الثانية التي تتصدر فيها نجمة تلفزيونية قائمة أكثر إمرأة جذابة في رأي الرجال ، حيث ترث فيرغارا اللقب عن بليك ليفلي، التي جاء تسلسلها 32 هذا العام. وتقف في المرتبة الثانية بعد النجمة الكولومبية، عارضة الأزياء كيت أبتون، ثم الممثلة روني مارا، وتأتي بعدها عارضة الأزياء ميراندا كير، والمغنية نيكي ميناغ.
 
https://encrypted-tbn3.google.com/images?q=tbn:ANd9GcRg7OfqAvVXxtTi5DT7kB2vq-HxDTDA8triWSVKCm3nbEfa_UTKZeQtZFU7&reload=onhttps://encrypted-tbn0.google.com/images?q=tbn:ANd9GcSOUb2sZwmBEcuk41zwC6sEejtOrboQbQzKrIkulvXz7LpGHSeBtOmmm9zThttps://encrypted-tbn3.google.com/images?q=tbn:ANd9GcQUoS0TBuUKaX6GRoVucoHOYVQn2lS71pg57ZBOaxvxx1Xg1yKYKU_khZc
https://encrypted-tbn1.google.com/images?q=tbn:ANd9GcR6ai2gllGUuDZ8qbTmvNYcEvqgL2M027BLW0x7yg3KqmoU4ls0https://encrypted-tbn1.google.com/images?q=tbn:ANd9GcR6GFjc1D5cAT_pa7lU0oARggqpYQCOoH8PBhXUTaZNPO8Cp_fv&reload=on